X أهلاً وسهلاً بك‫!‬ إذا كانت هذه أول زيارة لك، يمكنك متابعة آخر مواضيع المدونة عبر الإشتراك في صفحتنا على الفيسبوك و ذلك بالضغط على الزر

أكاديمية إقرأ للتعليم عن بعد

أكاديمية إقرأ للتعليم عن بعد

التفاوض مع أى من كان متى تتفاوض، ومتى تلجأ للعراك؟



التفاوض مع أى من كان

متى تتفاوض، ومتى تلجأ للعراك؟

بقلم/ روبرت منوكين


روبرت منوكين هو أستاذ القانون في كلية هارفارد للحقوق، ومديرمشروع التفاوض، ورئيس برنامج التفاوض في كلية هارفارد للحقوق. قام روبرت بتدريس مهارات التفاوض في العديد من ورش العمل للعديد من الشركات، والمؤسسات الحكومية، والمكاتب القانونية. كما قام أيضًا بتأليف تسعة كتب من بينهم كتب «مابعد الفوز »، و «التفاوض لحساب الآخرين »، و «العوائق التى تحول دون حل الخصومةات »، بالإضافة إلى العديد من المقالات الآخرى. كما تدخل من قبل لحل العديد من الخصومةات بين المؤسسات التجارية الكبرى مثل الخصومة على أحد برامج تشغيل الحاسوب بين شركة آى بى أم (IBM )المتخصصة في مجال تصنيع الحواسيب والبرمجيات، وشركة فوجيتسو. وأيضًا حل الخصومة على حقوق الملكية الفكرية بين شركة بوسطن العلمية المتخصصة في تصنيع وتسويق الأجهزة الطبية، وبين شركة ميدينول طبية. وقد تخرج روبرت منوكين من كلية هارفارد للحقوق.

الفكرة الرئيسية التفاوض مع آى من كان - الصفحة 1

إذا أخطأ شخصًا ما في حقك سواء في العمل أو في الحياة، فماذا عليك أن تفعل، هل ينبغي عليك التفاوض معهم أم تجاهلهم والمضى في طريق الخصومة؟
ويُعد السؤال السابق سؤا استراتيجيًا هامًا وأحد المسائل الحيوية التي يجب اعتبارها عند الدخول في أي تفاوض. فإذا حاولت التوصل إلى أي اتفاق مع الطرف الآخر، فأنت في واقع الأمرتمنحه السلطة والشرعية. فعلى سبيل المثال، عندما تتفاوض حكومة ما مع أحد العناصر الإرهابية، فهي بذلك تعترف أنهم على صواب وبأحقيتهم للنقاش ومحاولة التوصل إلى اتفاق وسط يرضي الطرفين. لذا بشكل أو بآخر قد يفهم هذا التصرف على أنه شكل من أشكال مكافأة السلوك السلبي.
ولذلك هل يجب عليك أن تحاول حل بعض أوجميع الخصومةات عن طريق التفاوض بد من حسم الأمر بالخصومة؟ وتعتمد الإجابة على هذا السؤال على العديد من العوامل المختلفة ولكن يجب أن تتحيز دائمًا للتفاوض أينما ووقتما أمكن ذلك. فاللجوء للتفاوض يُمكنك من تحقيق الكثيروزيادة فرصتك في الحصول على ما تريد.

فهرس الكتاب

1.التحديات الثلاثة الصفحات من 2- 5

وغالبًا ما ستواجه ثلاث تحديات، عندما محاولة حل أي خصومة والتى تؤثر بدورها على قدرتك على اتخاذ القرار الصائب باللجوء للتفاوض
أو عدم اللجوء إليه:

التحديات الثلاث

  1. يجب أن تتجنب جميع الفخاخ العاطفية التى قد تؤدى إلى رد فعل غيرمحسوب.
  2. يجب أن تُحلل التكاليف التي تنشأ عن عملية التفاوض، وفوائد اللجوء إليها ومقارنتها بجميع البدائل الآخرى القابلة للتطبيق.
  3. يجب أن تضع في الاعتبارالمسائل الأدبية والأخلاقية فيما يخص اتخاذك قرارًا سواء بالتفاوض مع الخصم أم لا.

2.منهجية اتخاذ القرارالصفحات من 6- 7

عندما تُدرك وتُلم بجميع التحديات والفخاخ المحتملة، فقد أصبحت مؤه الاتخاذ القرار سواء بالتفاوض أو عدمه. ويمكنك البدء بوضع
مخططًا لتنظيم أفكارك ليساعدك على اتخاذ القرار الأمثل:

هل يجب أن تتفاوض

  1. تحديد المنافع والمصالح المعرضة للخطر لجميع الأطراف  المصالح
  2. ما هي بدائل التفاوض المتاحة، وهل تبدو قابلة للتطبيق ويمكن تنفيذها؟  البدائل
  3. ما هي التكاليف التى سيتحملها كل جانب عند الدخول في عملية التفاوض؟  التكاليف
  4. هل يمكن التوصل لاتفاق بين جميع الأطراف يكون بديلاً أفضل من اللجوء للتفاوض؟  النتائج
  5. وإن تم التوصل إلى اتفاق بالفعل، فما هي احتمالات تنفيذه؟  التنفيذ

3. المبادئ التوجيهية الأربعة العامة الصفحة 8

إن منهجية اتخاذ القرار سواء بالتفاوض مع الخصم أم لا، تخلق دائمًا بداخلك نوعًا من التوتر ينشأ عن تردد وتخبط بين رغبتك في التقدم إلى الأمام والضرورة المُلحة لإعطاء الطرف الآخرشيئًا لا يستحقونه في الحقيقة. وهو خصومة بين الواقع وبين ما تمليه عليك مبادئك. ولن تجد أية قواعد ثابته يمكنك تطبيقها في جميع الحالات، ولكن يمكنك الاستعانة بهذه المبادئ التوجيهية ووضعها دائمًا بالاعتبار؛ وهم كالتالى:

المبادئ التوجيهية الأربعة

  1. قم بتقييم للتكاليف والمنافع االتي ستجنيها من عملية التفاوض بمنهجية.
  2. لا تقم بأي تحليل بمفردك- بل حاول الحصول على النصيحة من الآخرين عند تقييم البدائل والاحتمالات الآخرى.
  3. حاول اللجوء دائمًا للتفاوض - ولكن أجعله قاب للدحض.
  4. لا تسمح لمبادئك الأخلاقية أن تضع صبغتها على تقييمك الواقعى والعملى للمنافع والفوائد التى ستجنيها من عملية التفاوض
______________________________

سعر النسخة 10 جينة مصرى لاغير
أستمارة حجز النسخة الالكترونية أضغط هنا
طريقة أرسال الثمن عن طريقة ارسال كارت شحن أو تحويل رصيد الى رقم 01002089079.






0 التعليقات :

إرسال تعليق